حراك الغيل
اهلا وسهلا بكم في منتديات &*& حراك الغيل &*& يشرفنا ان تقوم بالتسجيل في منتدانا ...
منتدي تابع لمجلس الحراك السلمي الجنوبي بمديرية غيل باوزير

عصابة تعمل على استنزاف وتهريب نفط حقل الصامت بحضرموت تحت حماية احد الألوية العسكرية‏

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عصابة تعمل على استنزاف وتهريب نفط حقل الصامت بحضرموت تحت حماية احد الألوية العسكرية‏

مُساهمة  حراكي في الجمعة أبريل 22, 2011 1:57 am

كشفت مصادر مؤكدة أن حقل الصامت النفطي بالخشعة دوعن بمحافظة حضرموت يتعرض لعملية استنزاف كبيرة وبصورة متواصلة من خلال قيام عصابة تابعة للسلطة اليمنية باستنزاف أبار النفط من ذلك الحقل الذي يحوي أكثر من خمسين بئر نفطية وتبلغ طاقته الإنتاجية من (15- 20) ألف برميل يومياً وتقوم تلك العصابة التي تستخدم ناقلات نفط عملاقة يصل عددها إلى حوالي ستين ناقلة تقوم بنقل النفط أثناء ساعات المساء وتحت حماية قوات اللواء (37) مدرع بقيادة قائده العميد عبدالرحمن الحليلي الذي يقوم بحماية تلك الناقلات وتأمين الطريق لها من حقل الصامت وحتى وادي المسيلة بحضرموت بعد أن كانت عمليات التهريب تجري حتى قبل أشهر قليلة إلى منطقة صافر بمحافظة مأرب اليمنية منذ العام 2006م, وأكدت تلك المصادر أن الطاقة الإنتاجية المستخرجة من ذلك الحقل لم يجر تسجيلها رسمياً ضمن الصادرات النفطية كما لا تخضع لإشراف الحكومة اليمنية، وتذهب عائداتها المالية إلى حساب أرصدة شخصية باسم نجل الرئيس اليمني احمد علي عبد الله صالح.

ويعد حقل الصامت من حقول النفط الغزيرة بالنفط، وشركة كالفالي صاحبة الامتياز في التنقيب فيه، ولا تزال تلك الشركة تقوم بأعمال الإشراف على استخراج النفط ومواصلة أعمال التنقيب في الحقل, وأكدت تلك المصادر إن شخصية بارزة في السلطة أقامت مصفاة صغيرة في تلك المنطقة قبل عدة سنوات, كما أقامت صهريج كبير هناك تبلغ سعته عدة أطنان.

وأفاد شهود عيان أن عشرات الناقلات العملاقة تبدأ عملها بنقل النفط من الساعة التاسعة مساء وحتى الخامسة فجراً كل يوم.

وقد حاولنا تجميع المعلومات عن حقيقة ما يجري وحصلنا على معلومات شحيحة تفيد أنه وفي العام 2009م كان قد جرى الإعداد لحفل تدشين ضخ النفط من ذلك الحقل وجرى الإعداد للتدشين الذي كان مقرراً أن يحضره وزير النفط آنذاك ويعلن رسمياً تدشين ضخ النفط منه لكن وبشكل مفاجئ جرى تأجيل التدشين إلى اجل غير مسمى فيما تواصلت وتتواصل عملية ضخ النفط من آباره ونقلها إلى أماكن مختلفة ليجري بيعه عبر صفقات غير قانونية ولا تخضع لأي جهة مسئولة في الحكومة اليمنية، وتشير المعلومات أيضاً إن عدد من النقاط العسكرية والأمنية كانت في العام 2008م قد اعترضت ناقلات نفط قادمة من ذلك الحقل وأوقفتها كونها لا تحمل تراخيص النقل ما أدى ذلك إلى تغيير أفراد النقاط العسكرية والأمنية واستبدالها بآخرين وبالاتفاق مع الشيخ عبد الحكيم بن عجاج الذي أوكلت إليه السلطات اليمنية مهام تأمين وحماية الشركات النفطية العاملة في قطاع الوادي والصحراء بحضرموت، وبحسب مصادر عسكرية تفيد إن سائقي الناقلات يحملون تراخيص من قائد المنطقة الشرقية.

إلى ذلك أبدى مسئول عسكري استغرابه من استمرار الحال على ما هو عليه في التعامل مع صور النهب الذي يتعرض له حقل الصامت بحضرموت وغيرها من الحقول الأخرى وتحت حماية عسكرية من الوحدات العسكرية التابعة للمنطقة الشرقية التي يقودها اللواء محمد علي محسن على الرغم من إعلانه تأييد ثورة الشباب المطالبة بتنحي الرئيس اليمني وانضمامه إليهم مؤخراً في حين لا يزال عائد النفط المهرب يذهب إلى نجل الرئيس اليمني احمد علي عبد الله صالح.

شخصيات سياسية واجتماعية في حضرموت فضلت عدم الكشف عن اسمها أبدت انزعاجها من عمليات الاستنزاف لآبار النفط من حقول حضرموت خصوصاً في الأشهر الأخيرة، وحملت جزء من المسؤولية الشركات الأجنبية العاملة هناك، كما أهابوا بأبناء حضرموت بشكل خاص وأبناء الجنوب عامة على ضرورة الإسراع إلى تدارس الواقعة الخطيرة التي ستلحق أضراراً كبيرة بثروات الجنوب وسيؤثر مستقبلاً على اقتصاد الجنوب بعد استعاد دولة الجنوب.
avatar
حراكي

المساهمات : 142
تاريخ التسجيل : 05/04/2011
الموقع : غيل باوزير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/home.php?sk=group_205574756122543&ap

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى